الجمعية العمانية للمياه

(OWS) هي جمعية غير حكومية غير ربحية (NGO) تم إنشاؤها من قبل المهنيين العاملين في كل من القطاعين الحكومي والخاص الذين يشاركون في إدارة وإمدادات المياه ومشاريع المياه بالسلطنة . والهدف من إنشاء هذه الجمعية هو خلق منصة للمهنيين المهتمين بالمياه لتبادل الأفكار، و البحوث ، ومناقشة التحديات ، وتعزيز معارفهم والتعرف على أحدث التقنيات المستخدمة في هذا المجال. ومن الجيد والمفيد للمجتمع والعاملين في قطاع المياه سواء مستخدمي المياه (أصحاب المصلحة) أو على الأقل معظم المهنيين العاملين في مجال المياه ومياه الصرف الصحي أن تمثل الجمعية بوتقة واحدة لتجميع كل هؤلاء وحيث أن الإدارة المتكاملة للموارد المائية هي واحدة من الآليات التي ستستخدم من قبل المجتمع لجمع كل أصحاب المصلحة في إطار مناقشة واحدة مشتركة . وكون أن الجمعية العمانية للمياه (OWS) منظمة غير حكومية ، فهي قادرة على أن تكون نقطة التقاء/محورية لمناقشة جميع الموضوعات المتعلقة بالمياه. كذلك يمكن لجميع المنظمات المحلية والإقليمية والدولية المشاركة في هذه الحوارات والنقاشات.

 

خدماتنا

 

تقوم الجمعية العمانية للمياه بتطوير خطة العمل الخاصة بها من خلال منظور تنظيمي يعكس ويبرز احتياجات المجتمع على المدى القصير والمتوسط والطويل. ويمكن لخطة الجمعية على المدى القصير تقديم ما يلي:

تنظيم سلسلة من الحلقات الدراسية يقدمها خبراء في قطاع المياه. وقد يتم بدأ هذا النشاط مع الخبراء الذين يعملون داخل السلطنة ، وفي وقت لاحق ، يمكن دعوة خبراء من الخارج .
تنظيم حلقات عمل في القضايا المتعلقة بالمياه، وتنظيم برامج تدريبية للمهندسين الشباب في المشروعات الجارية من خلال التنسيق مع الاستشاريين والمقاولين الذين يعملون في مشاريع المياه . وستعمل الجمعية على تشجيع جميع الأطراف المهتمة للمشاركة في الفعاليات المذكورة أعلاه وسيقوم القطاع العام بدور بارز للغاية للمشاركة في مثل هذه الأنشطة وحتى لغير الأعضاء بالجمعية وسوف تأخذ مواضيع المياه الوطنية الأولوية في الندوات والفعاليات مثل الأعاصير ، التغيرات المناخية ، المياه الجوفية ، تحلية المياه ، وتؤمن الجمعية بأن مثل هذه المواضيع ذات الصلة ستعمل ليس فقط إلى تشجيع المهنيين على المشاركة ولكن أيضا أصحاب المصلحة الآخرين (أي الجمهور والمزارعين الخ) وعلى سبيل المثال ، فإن سد كبير أو نظام إمدادات المياه الكبيرة وهو مشروع وطني كبير قد يكون موضوع جيد لندوة أو ورشة عمل .
تمثل فئة المهنيين الشباب/الطلبة مصدر متاح لزيادة عدد المشاركين/المنضمين للجمعية. لذلك، فإن الجمعية ستعمل على استهداف هذه الفئات (الشباب) للانضمام لعضوية الجمعية كمنتسبين حتى يتمكنوا من الحصول على العضوية الكاملة بعد تخرجهم .

 

 

نشاطاتنا

 

وفي إطار تخطيط الجمعية على المدى المتوسط ، وعندما تتبلور فكرة الجمعية لدى جميع أفراد المجتمع الهندسي بالقطاعين العام والخاص ، ستقوم الجمعية بتوسيع نشاطاتها لتشمل ما يلي :

تنظيم برامج تدريبية مصممة خصيصا لاحتياجات الوزارات والإدارات المعنية في مجالات مثل ما يلي : خدمة العملاء وإدارة المعلومات وأنظمة توزيع المياه وإدارة المرافق والأمن المائي وتكنولوجيا جودة المياه والمحافظة على المياه وإدارة الموارد المائية وتقنية تحلية المياه
تنظيم دورات قصيرة للمهندسين الخريجين الجدد الذين يعملون في الوزارات المعنية والهيئات في مجالات التصاميم الأساسية لمشاريع المياه المختلفة .
الترتيب لبرامج التدريب خلال العطلة الصيفية لطلاب المرحلة الجامعية (المنتسبين من أعضاء الجمعية) في المشاريع الجارية التنسيق مع الجامعات للمساعدة في تطوير البرامج التعليمية المهنية وتحديث مهارات الأفراد .

 

 

تعزيز دور الجمعية

 

واحدة من أهم النقاط التي قد تساعد في تعزيز دور الجمعية هو العمل بجد لتعريف صانعي ومتخذي القرارات باحتياجات المجتمع ومتطلباته من الخدمات التي يمكن أن تقدم بشكل إيجابي وكيف يمكن أن تنعكس هذه الخدمات على الأداء العام لهذه الصناعة.

إذا كان صناع القرار في الوزارات والجهات المعنية مقتنعون بدور الجمعية في تعزيز هذه الصناعة، فقد تتحقق الخطوات التالية:

سينضم المهندسين العاملين في الوزارات والهيئات ذات العلاقة بالمياه للجمعية العُمانية للمياه.
أن يرتبط ، وبشكل ما مكافأة وتشجيع المهندسين العاملين في الوزارات والهيئات ذات العلاقة بالمياه على مدى مساهماتهم في الأنشطة والفعاليات التابعة للجمعية وحضورهم الدورات القصيرة وورش العمل ، والحلقات الدراسية ، وما إلى ذلك.
أن تعطى الأفضلية للاستشاريين والمقاولين الأعضاء في الجمعية أثناء تقييم العطاءات في المشاريع المائية. تشجيع مكاتب الاستشاريين وشركات المقاولين لتمويل برامج التدريب في عمان وخارجها لأعضاء الجمعية